English
Subscribe : Magazine | Newsletters
Register | log in
HomePage
اعلان
اعلان
مسئولية اجتماعية
توظيف ومهارات
مؤتمرات وأحداث
اكتشافات ومشروعات
Photos
Our Application
كابيتال إيكونوميكس: اتفاق الصندوق يمهد لخفض وشيك للجنيه
11. August 2016
مشاهدات : (402)

قالت كابيتال إيكونوميكس لندن، إن الإعلان عن التوصل لاتفاق مبدئي مع صندوق النقد الدولي يمهد لخفض وشيك للجنيه من قبل البنك المركزي المصري.

وأعلن صندوق النقد في بيان، عن التوصل لاتفاق مبدئي بشأن قرض للقاهرة بقيمة 12 مليار دولار على 3 سنوات.

وأضافت كابيتال في مذكرتها البحثية: "من بين الشروط التي تم الاتفاق عليها اتباع سياسة صرف أكثر مرونة؛ وهو ما يعني أن خطوة رفع القيود المفروضة على سحب النقد الأجنبي سترفع قريباً أيضاً".

وتوقعت كابيات إيكونوميكس أن يتراجع الجنيه إلى مستويات 9.5 جنيه بنهاية العام الجاري من مستواه الحالي البالغ 8.88 جنيه، وتوقعت أيضاً أن يتفاعل سوق المال المصري بإيجابية مع أنباء الاتفاق".

وتستهدف الحكومة وفقاً لبرنامجها، الذي عرضته على مجلس النواب، خفض عجز الموازنة العامة إلى نحو 9 - 10% بنهاية العام المالي 2017 - 2018 مقارنة بـ 11.5% حالياً.

وفي 2012، تفاوضت مصر مع صندوق النقد الدولي من أجل الحصول على قرض بقيمة 4.8 مليار دولار، ولم تكتمل المفاوضات بسبب الاضطرابات السياسية.

وتبلغ الفجوة التمويلية لمصر 30 مليار دولار على مدار 3 سنوات تنتهي في 30 يونيو 2018، وفقا لبرنامج الحكومة المقر من مجلس النواب.

وتواجه مصر شحاً بالعملة الصعبة؛ نتيجة تراجع السياحة، والصادرات، وتحويلات المصريين في الخارج.

وبلغ صافي احتياطي النقد الأجنبي 15.5 مليار دولار في نهاية يوليو 2016، وفقاً لبيانات البنك المركزي المصري. وكانت الاحتياطات الأجنبية في مصر تبلغ نحو 36 مليار دولار قبل ثورة 25 يناير 2011.