English
Subscribe : Magazine | Newsletters
Register | log in
HomePage
اعلان
اعلان
مسئولية اجتماعية
توظيف ومهارات
مؤتمرات وأحداث
اكتشافات ومشروعات
Photos
Our Application
تعاون بين «ايتيدا» و«شنايدر إلكتريك» لإنشاء معمل هندسي ببرج العرب
04. April 2017
مشاهدات : (171)

شهد اليوم المهندس ياسر القاضي وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات مراسم توقيع مذكرة تفاهم بين هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا» وشركة «شنايدر إليكتريك» مصر وشمال شرق أفريقيا المتخصصة في تكنولوجيا الطاقة وذلك لإنشاء وتجهيز معمل هندسي متخصص بالمنطقة التكنولوجية بمدينة برج العرب

وتأتي مذكرة التفاهم في إطار خطة للشراكة الاستراتيجية بين الجانبين، لتدريب وتأهيل الكوادر البشرية على أحدث التطبيقات والحلول التكنولوجية لتحسين كفاءة العمل في مجال إدارة الطاقة والتحكم الآلي بالماكينات، والتعاون في مجال نقل المعرفة التكنولوجية للكوادر المصرية المتخصصة ودعم تطوير البحث العلمي في مجال تكنولوجيات الطاقة.
 
وأكد المهندس ياسر القاضي حرص الوزارة على تفعيل شراكات استراتيجية مع كبرى الشركات المطورة للتكنولوجيا، لنقل المعرفة وتوطين التكنولوجيا وتحفيز الإبداع وريادة الأعمال.
 
وأضاف أن الوزارة لديها استراتيجية متكاملة للتعاون مع الشركات العالمية والمحلية في تنفيذ مشروعات عملاقة، تستهدف من خلالها دمج التكنولوجيات الذكية لإنشاء وإدارة المُدُن الذكية والمناطق التكنولوجية والمصانع، التي تستخدم التكنولوجيا بكثافة لرفع مستوى الكفاءة وترشيد الاستهلاك.
 
وأكد أن مثل هذه الشراكات تدعم جهود القطاع في التنمية الاقتصادية والاجتماعية، كونها تعد قيمة مضافة حقيقية للاقتصاد القومي.
 
من جانبها، أكدت أسماء حسني الرئيس التنفيذية لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات «ايتيدا»، أن مذكرة التفاهم تأتي كبداية لاستراتيجية عمل وتعاون مشترك بين الهيئة والشركة العالمية، لتدريب الكوادر المصرية المتخصصة على أحدث التطبيقات والحلول التكنولوجية في مجال إدارة الطاقة والتحكم الآلي بالماكينات، وترتبط بشكل وثيق بمحور هام من خطط عمل الهيئة الخاصة بالتدريب والتعلم التكنولوجي ومساعدة المهندسين المتخصصين للتعرف على أحدث التقنيات التي تبتكرها كبري الشركات العالمية.
 
وصرح المهندس وليد شتا الرئيس الإقليمي لشركة «شنايدر إليكتريك» مصر وشمال شرق أفريقيا والمشرق العربي، بأن الشركة تهدف لدعم الجهود المستمرة لتطوير ورفع كفاءة المهندس المصري، عن طريق التدريب والتطوير المستمر على أحدث الوسائل التكنولوجية.
 
وأضاف أن مثل هذا التعاون سينعكس على السوق المصري في تحقيق انطلاقة اقتصادية قوية، تلعب الطاقة وتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات فيها دورا محوريا.
 
وقال المهندس شريف عبدالفتاح عضو مجلس الإدارة ونائب رئيس «شنايدر إليكتريك» مصر وشمال شرق أفريقيا للطاقة الشمسية والشئون الحكومية، إن الشركة تؤمن أن التدريب المحترف للمهندسين المتخصصين يعمل على رفع مستوى الأداء في كل القطاعات الهندسية، خاصة في التطبيقات الهندسية التي تعتمد بشكل رئيسي على كفاءة إدارة الطاقة والاستخدام الآمن لها، حيث سبق لها التعاون مع جامعة عين شمس وجامعة حلوان ونقابة المهندسين المصرية لتدريب طلبة كلية الهندسة على نظم إدارة الطاقة، وافتتاح معامل متخصصة بالجامعتين والنقابة.