English
Subscribe : Magazine | Newsletters
Register | log in
HomePage
اعلان
اعلان
مسئولية اجتماعية
توظيف ومهارات
مؤتمرات وأحداث
اكتشافات ومشروعات
Photos
Our Application
رئيس شركة السويس لمهمات السلامة المهنية: 40 مليون جنيه تعاقدات بمنتصف العام
09. August 2017
مشاهدات : (497)

المهندس محمد صادق رئيس شركة السويس لمهمات السلامة المهنيةSSOلــ"بتروميننج":- 

نجحنا فى وقف الخسائر في2017..و40 مليون جنيه تعاقدات بمنتصف العام

الشركة تبدأ في تحقيق الأرباح في الربع الأخير من العام الجارى..ونطرق الاسواق الخارجية بطريقة مدروسة

حوار/ أشرف فكرى

قال المهندس محمد صادق رئيس شركة السويس لمهمات السلامة المهنية "SSO"، أن الشركة قامت بعمل إعادة هيكلة إدارية كاملة في الشركة وإعادة هيكلة مالية وجدولة ديون الشركة البالغة 40 مليون جنيه مع البنوك الممولة،  مشيراً إلى ان الشركة استطاعت بفضل جهود العاملين فى وقف خسائر الشركة التي بلغت 60 مليون جنيه. مع سداد مستحقات الموردين بالكامل مما سهل للشركة الحصول على تسهيلات في سداد قيمة الخامات.

 

 

أضاف رئيس شركة "SSO" في حواره مع "بتروميننج" أن حجم التوريدات الجديدة المطلوبة من الشركة خلال الثلاثة أشهر الأولى من هذا العام حوالى 20 مليون جنيه، بينما وصل حجم التعاقدات منذ بداية العام الحالي حتى الآن 40 مليون جنيه.  

وأوضح المهندس محمد صادق أن الشركة استهدفت قطاعات أخري بجانب قطاع البترول واستطاعت فتح مجالات للتعاون في توريد مهمات السلامة المهنية فى قطاعات جديدة مثل المقاولات والبنية التحتية والصناعات الأخرى مما ساعده فى مضاعفة كمية المبيعات.  

 

إلي نص الحوار:-

أعطينا نبذة عن شركة السويس لمهمات السلامة المهنية "SSO؟

شركة السويس لمهمات السلامة المهنية "SSO"هي إحدى شركات قطاع البترول المصري, والتي تأسست عام 2004 كشركة مساهمةمصرية, وفقالأحكام قانون ضمانات وحوافز الاستثمار رقم 8 لسنة1997، وبدأت التشغيل الفعلي عام 2006من أجل خدمة شركات البترول بالأخص والقطاعات الأخرى داخل مصر في مجال السلامة المهنية، ويقوم نشاط الشركة أساساعلى إمداد شركات البترول بملابس وأحذية السلامة, كما تقدم الشركة خدماته الجميع القطاعات والصناعات بالسوق المحلية وتصدر خط إنتاجها للخارج وبأعلى جودة ممكنة وبمتانة عالية لكي تدوم, وذلك لضمان سلامة وحماية وراحة العاملين.

تمتلك SSOمصنعين على مساحة 16 ألف متر مربع بالسويس في طريق العين السخنة: مصنع ملابس ومصنع أحذية، متخصصين في مهمات السلامة المهنية.

من هم المساهمون بالشركة؟

يضم هيكل مساهمي الشركة شركات بتروجيت وجاسكو و خدمات البترول البحرية وإنبي وصان مصر وبترومينت .

ما هي أبرز العقبات التي واجهتكم؟

كان العمل يسير جيدًا حيث كانت تحقق الشركة منذ عام 2006 إلى عام 2012 نقطة التعادل بين الربح والخسارة، ثم تعثرت الشركة،وتكبدت الشركة خسائر فادحة منذ نهاية 2012 حتى 2015. بدأت الشركة بعد الانتخابات الرئاسية منتصف عام 2013 في تدارك  الخسائر، وكلفني المهندس شريف إسماعيل بإدارة الشركة في أغسطس  2015 حيث كنت أعمل مساعدًا لرئيس شركة إنبي، وعندما توليت مهام العمل كانت خسائر الشركة تصل لــ120% من رأس المال وحجم ديون يصل إلي 40 مليون جنيه، مما دفع المساهمين لطلب دراسة عن جدوى استمرار عمل الشركة. كما شهدت الشركة العديد من الاضطراباتالعمالية في هذه الفترة نتيجة عدم حصول العمال على رواتبهم ومستحقاتهم حيث كانت الشركة تقترض من الشركات الشقيقة لتسديد رواتب العاملين. كما كانت الشركة متوقفة عن سداد مستحقات البنوك، التأمينات،الضرائب، والموردين مما أثر على ثقة الموردين فيها وبالتالي عدم تسليم الطلبيات للعملاء في موعدها لأن الشركة كانت لا تمتلك موارد مالية لشراء الخامات، وكان يوجد طلبيات متأخرة من ثلاث سنوات. وكانت الشركة تعاني أيضا من نقص الكوادر لأن معظمهم قدم استقالتهم أو عادوا إلي الشركات المعارين منها. كما أبدى شريك القطاع الخاص (شركةتام أويل) في ذلك الوقت رغبتهم في التخارج من الشركة حيث كان العضو المنتدب من شركة تام أويل منذ نشأتها في عام 2004  ورئيس مجلس إدارة الشركة من قطاع البترول.

كيف تم معالجة هذه المشكلات؟

تقدمت بطلبات تمويل للبنوك عندما كُلفت برئاسة الشركة، ولكنهم رفضوا طلبات التمويل لأن الشركة عليها ديون ومتوقفة عن السداد وأدرجت في قائمة الشركات المحظور التعامل معها Black Listقمنا بتكليف قطاع أمناء الاستثمار بالبنك الأهلي المصري بعمل دراسة عن جدوى استمرار عمل الشركة بناءا على طلب المساهمين الذين طالبوا بدراسة من جهة معتمدة. وقام فريق البنك بعمل الدراسة التي تشمل قسمين: الأول هو تقييم الشركة بأصولها وخصومها، ويشمل القسم الثاني تقييم  الشركة ومدى جدوي ضخ أموال فيها من خلال خطة العمل. قمنا بوضع خطة عمل للشركة لمدة 10 سنوات (من بداية عام 2016 – 2024).

ما هى المحاور الرئيسية لهذه الخطة؟

الهدف الرئيسي لخطة عمل الشركة خلال العشر سنوات هو النهوض بالشركة من عثرتها. كانت الخطة تشمل تسوية خسائر الشركة بحلول عام 2020، ولكننا بفضل اللهتدل المؤشرات الأوليةبوقف الخسائر في سبتمبر 2017. ثم قام فريق البنك الأهلي بالموافقة على خطة العمل مع وضع بعض الشروط. تقدمنا بهذه الدراسة إلى المساهمين والهيئة العامة للبترول ووزارة البترول، وكانت الدراسة تتطلب توفير طلبات تمويلية وقد وافقت الوزارة على توفيرها على مراحل بهدف اثبات قدرة إدارة الشركة على تحقيق ما جاءت به الدراسة.

 

 

كم المبلغ الذي تلقته الشركة من الوزارة للمساعدة في إعادة التشغيل؟

قامالمساهمون بتوفير مبلغ 20 مليون جنيه علي مراحل في حينكانت الدراسة تشترط توفير 30 مليون جنيه بشكل عاجل، و10 مليون جنيه خلال عام 2017.

كم بلغت مبالغ اوامر التوريد المطلوبة من الشركة خلال الثلاث سنوات التي تحدثت عنها؟

بلغت مبالغ هذه التوريدات بأسعار عام 2013 حوالى 21 مليون جنيه، بالإضافة إلى حصول الشركة على 50% كمقدم تعاقد لهذه التوريدات، كما كانت توقع غرامات تصل إلى 5% و10% على الشركة في حالات التأخير. فعلي سبيل المثال، كان الأفروليباع في هذه الطلبيات بسعر 105 جنيه للقطعة بينما بلغ سعره الآن 300 جنيه، وتصل قيمة خامات الأفرول عندما توليت الشركة حوالى 150 جنيه.

كيف واجهت هذه المشكلة؟

لكي ننهض بالشركة كان يجب علينا تنفيذ الطلبيات المتأخرة في البداية لإعادة ثقة العملاء في الشركة، ثم بدأنا مفاوضات مع العملاء لإزالة غرمات التأخير ورفع أسعار المنتجات بنسبة 25%. كما تفاوضنا مع موردي الخامات للحصول على خامات التشغيل بأسعار أقل وتسهيلات في السداد، وشجع علي ذالك قيام الشركة بسداد جزء من مستحقاتهم المتأخرة من الدفعة الاولي من أموال المساهمون التي تم ضخها أولاً.

كم يبلغ عدد العاملين الشركة؟

يبلغ عدد العاملين بالشركة حوالي 400 عامل، وقمنا بعقد اجتماعات مع العمال بالمصنع لتوضيح خطتنا لهم واطلاعهم على النتائج التي حققناها لتحفيزهم وتقوية ولائهم وإنتمائهم للشركة.

هل ترى أن عدد العاملين متناسب مع قدرات الشركة التشغيلية ام تعاني من زيادة العمالة؟

العمالة الإدارية أعلي من النسبة المطلوبة أما العمالة الفنية فهي أقل حيث تعمل الشركة بنصف طاقتها الإنتاجية.

 

ما هي نتائج المجهودات التي قامت بها الشركة بعد أن توليت رئاستها؟

قمنا بعمل إعادة هيكلة إدارية كاملة في الشركة بالإضافة إلى إعادة الهيكلة المالية وجدولة ديون الشركة البالغة 40 مليون جنيه ، كما قامت الشركة بسداد مستحقات الجهات الدائنة ومنها الموردين بالكامل مما يسر لنا الحصول على تسهيلات في سداد قيمة الخامات، علاوة على اننا سددنا المستحقات والحقوق السابقة للعمال بالكامل خلال سنتين. وكذلك قامت الشركة بالعمل على تطوير وتنمية قطاع التسويق وتسوية جميع أوامر توريد المهمات السابقة بالكامل بنهاية شهر ديسمبر من العام الماضي وبدأنا من عام 2017 العمل في الطلبيات وأوامر التشغيل الجديدة.

كم يصل حجم التوريدات الجديدة؟

يصل حجم التوريدات الجديدة المطلوبة من الشركة خلال الثلاثة أشهر الأولي من هذا العام حوالى 20 مليون جنيه، وقمنا بعرض هذه النتائج في الجمعية العامة التي حضرها رئيس الهيئة العامة للبترول في مارس الماضي. بينما وصل حجم التعاقدات منذ بداية العام الحالي حتى الآن 40 مليون جنيه.

من هم أبرز عملاء الشركة؟

يصل عدد عملاء الشركة حوالي 35 عميل. تعد شركة بتروجيت، صاحبة النسبة الأكبر في هيكل المساهمين بالشركة بنسبة تصل 25%، وهي من أكبر عملاء شركة SSO.

لماذا لم تقوموا بطرح نسبة من الشركة في البورصة؟

لا يمكن في الوقت الحالي حيث تشترط البورصة المصرية أن تكون الشركة محققة أرباح على مدار ثلاث سنوات. ولكننا نتطلع لتحقيق نمو كبير في الفترة القادمة وسيكون طرح حصة من الشركة في البورصة المصرية محل دراسة.

 

 

هل ستحقق الشركة أرباح هذا العام؟

المؤشرات الأولية تدل علي تمكن الشركة من وقف الخسائر بنهاية سبتمبر 2017 بعد أن كانت تحقق خسائر بقيمة 16 مليون جنيه في السنة واستطعنا تقليل هذه الخسائر إلي النصف العام الماضي، وسنبدأ في تحقيق الأرباح في الربع الأخير من هذا العام. ونحن ننتج مهمات سلامة من ضمنها الملابس التي تطلبها شركات البترول مرتين في العام، وبلغت حجم طلبية النصف الأول من هذا العام 40 مليون جنيه كما ذكرت. وساعد تنفيذ الطلبيات القديمة علي زيادة الإيرادات في عام 2016 من 12 مليون إلي 20 مليون. ومنذ بداية العام حتي الآن حققت الشركة مبيعات بقيمة 40 مليون، ونتطلع إلي تحقيق إجمالي مبيعات بقيمة 60 مليون بنهاية العام الحالي.

كم يبلغ حجم سوق مهمات السلامة في مصر؟

لا يوجد تقديرات رسمية لهذا السوق، ولكننا نستطيع تقدير حجمها بحساب عدد العمالة الفنية في مصر بجميع القطاعات منها المقاولات والقطاع الصناعي وليس قطاع البترول فحسب. وأقدر حجم سوق مهمات السلامة بمبلغ 2 مليار جنيه اذا افترضنا أن نصف عدد العمالة الفنية بجميع القطاعات بمصر والذي يتجاوز6 مليون عامل، يحتاج إلي مهمات سلامة مهنية.  

ما هي الشركات التي تتعاملون معها خارج قطاع البترول؟

استهدفت الشركة قطاعات أخري بجانب قطاع البترول واستطعنا فتح مجالات للتعاون في توريد مهمات السلامة المهنية للشركات مثل طلعت مصطفي وأوراسكوم والمقاولون العرب ومختار إبراهيم وهيئة السكة الحديدية وهيئة قناة السويس وضاعفنا كمية المنتج. ووصل حجم مبيعات الأحذية في شركتنا عام 2015  حوالي 15 ألف حذاء ووصل الآن إلى ما يزيد عن 30 ألف حذاء.

 

 

 

هل تقوم الشركة بتصدير منتجاتها بالخارج؟

سنبدأ التصدير للكويت قريبًا وحيث تم بالفعل إرسال عينات من منتجاتنا، كما طلبت العراق والسعودية من شركتنا عينات وبدأنا التفاوض معهم ولكن تغيير سعر العملة يربكنا قليلاًلما أجراه

من تغير في الأسعار .

ما نسبة جودة منتجات الشركة مقارنة بالمنتجات العالمية؟

 حاليُا نضاهي وننافس الماركات العالمية الكبيرة في احذية السيفتي وتكلفتها تبلغ خمس أضعاف أسعار الأحذية المصرية، والأحذية عندنا تبدأ من 300 جنيه حتي تصل إلى 1000 جنيه وبالخارج ثمنه يزيد عن 4000 جنية، وتم الاستقرار على المنتجات المعلنة في الكتالوج  الخاص بالشركة الشهر الماضي ونقوم بعمل عينات تسويقية لهذه المنتجات.

ماذا تطلب من شركات قطاع البترول في مصر؟

آمل في أنتلغي شركات البترول المناقصات وتتعامل معنا مباشرة أسوة بالمساهمين وعلي رأسهم شركتي بتروجيت و خدمات البترول البحرية PMS، ونلتزم أمام عملائنا أن أسعار منتجاتنا تقابلها جودة وكفائة أعلى.