English
Subscribe : Magazine | Newsletters
Register | log in
HomePage
اعلان
مسئولية اجتماعية
توظيف ومهارات
مؤتمرات وأحداث
اكتشافات ومشروعات
Photos
Our Application
هيئة البترول: دور لجنة التسعير «ليس به أي نوع من الاجتهاد»
06. October 2019
 
قال خالد عثمان نائب رئيس هيئة البترول للتجارة الداخلية، إن خفض سعر المواد البترولية بقيمة 25 قرشًا، «معادلة حسابية بحتة ترتبط بسعر الصرف وخام برنت».
 
وأضاف في لقاء لبرنامج «كل يوم»، المذاع عبر فضائية «OnE»، مساء السبت، أن دور لجنة التسعير «ليس به أي نوع من الاجتهاد»، متابعًا: «دورها تتابع طالما وصلنا إلى سعر التكلفة، ترى تأثير سعر خام برنت وسعر الصرف ما حدث فيه منذ يوليو وحتى سبتمبر هل حدث انخفاض أم ارتفاع في السعر؟».
 
وأردف: «خلال الثلاثة أشهر الماضية حدث انخفاض في سعر خام برنت وسعر الصرف، النسبة التي حدث بها الانخفاض هي التي تم تحديد على أساسها قيمة الـ25 قرشًا المخصومة»، موضحًا: «مفهاش اجتهاد لو كانت جابت انخفاض أكبر، كان ممكن يكون الانخفاض أكبر من كده».
 
يذكر أن لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية، المعنية بمراجعة وتحديد أسعار بعض المنتجات البترولية بشكل ربع سنوي، قد أقرت في اجتماعها الأخير المنعقد عقب انتهاء شهر سبتمبر الماضي، خفض سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة في السوق المحلية بـ ٢٥ قرشًا للتر ليصبح ٦,٥ جنيه لبنزين ٨٠، و٧,٧٥ جنيه لبنزين ٩٢، و٨,٧٥ لبنزين ٩٥.