English
Subscribe : Magazine | Newsletters
Register | log in
HomePage
اعلان
اعلان
مسئولية اجتماعية
توظيف ومهارات
مؤتمرات وأحداث
اكتشافات ومشروعات
Photos
Our Application
الكهرباء تسدد 500 مليون جنيه لسيمنس الأسبوع المقبل
11. June 2017
مشاهدات : (37)
تعتزم الشركة القابضة للكهرباء اعتماد الفواتير التى قدمتها شركة سيمنس الألمانية بقيمة 500 مليون جنيه، نظير أعمالها فى محطات بنى سويف والبرلس، والعاصمة الإدارية الجديدة، الأسبوع المقبل.
وقال مصدر بالشركة القابضة للكهرباء، إن وزارة الكهرباء لم تتأخر فى سداد المستحقات حتى تتمكن الشركة من استكمال الأعمال فى محطات الكهرباء الثلاث، والانتهاء من تنفيذها وفقاً للمخطط الزمنى، وكل الفواتير التى يتم تقديمها يتم اعتمادها وصرفها من قبل البنوك الممولة.
أوضح أن الشركة الألمانية بدأت تنفيذ المرحلة الثانية من المشروعات بقدرة 4800 ميجاوات، وسيتم ربط وحدتى إنتاج كهرباء من محطة البرلس بقدرة 800 ميجاوات على الشبكة نهاية الشهر الجارى، وذلك بعد إجراء الاختبارات، على أن يتم تشغيلها تجارياً بعد 30 يوماً.
أوضح المسئول ، أنه وفقاً للمخطط الزمنى ستتم إضافة 1200 ميجاوات للشبكة القومية للكهرباء من محطات بنى سويف والبرلس والعاصمة الإدارية الجديدة نهاية أغسطس المقبل، وسيتم إجراء تجارب التشغيل للوحدات التى يتم الانتهاء من تدشينها لتكون جاهزة للتشغيل التجارى.
وقالت نادية قطرى، العضو المتفرغ للشئون المالية والتجارية والتمويل بالشركة القابضة للكهرباء فى تصريحات سابقة لـ«البورصة»، إن معدلات إنجاز تنفيذ محطات الكهرباء الثلاث فى بنى سويف والبرلس والعاصمة الإدارية الجديدة لا تقاس بإجمالى ما تم سداده من قيمة مالية.
أوضحت أن الشركة تتقدم بفواتير خاصة بالأعمال التى قدمتها بالمشروعات، ويتم اعتماد الفواتير والتوقيع عليها للموافقة على صرفها، ورفضت الإفصاح عن إجمالى ما سددته الوزارة للشركة.
وتعاقدت وزارة الكهرباء مع سيمنس الألمانية لتدشين 3 محطات كهرباء فى بنى سويف والعاصمة الإدارية الجديدة والبرلس بقدرة 14.4 ألف ميجاوات، بنظام EBC+Finance، وتتولى شركة سيمنس الألمانية تنفيذ التصميم والإنشاء والتمويل، على أن تسدد الشركة القابضة للكهرباء القرض على عدة سنوات.
وتمول بنوك «التعمير الألمانى» و«دويتشه بنك» و«إتش إس بى سى» مشروعات سيمنس الثلاثة بقيمة 4.1 مليار يورو من إجمالى 6 مليارات يورو قيمة التعاقد، وتتولى بنوك عربية تدبير تمويلات المشروع بالجنيه المصرى لسداد مستحقات الشركة المصرية العاملة فى المشروع.