English
Subscribe : Magazine | Newsletters
Register | log in
HomePage
اعلان
مسئولية اجتماعية
توظيف ومهارات
مؤتمرات وأحداث
اكتشافات ومشروعات
Photos
Our Application
المصرية للتكرير تعلن أسماء الحاصلين على برنامج المنح الدراسية السنوية
06. March 2018
مشاهدات : (272)

أعلنت شركة القلعة أن الشركة المصرية للتكرير التابعة لها في قطاع الطاقة وتقوم بإنشاء معمل تكرير متطور في منطقة مسطرد أسماء الدفعة الثانية من الحاصلين على برنامج المنح الدراسية "مستقبلي" للمعلمين، وهي منح تدريبية في الجامعة الأمريكية بالقاهرة للمعلمين بمرحلة التعليم الابتدائي في المدارس الحكومية بالمناطق المحيطة بمشروع الشركة وهي مسطرد والخصوص وشبرا الخيمة والمطرية من أجل تحسين قدراتهم التعليمية وتطوير مهاراتهم الإبداعية، حيث بلغ إجمالي عدد المستفيدين حتى الآن 60 معلم.

وتأتي هذه المبادرة، التي تم إطلاقها لأول مرة عام 2017، في إطار برنامج المنح الدراسية "مستقبلي" الذي تعتز برعايته الشركة المصرية للتكرير ويهدف إلى تحسين جودة التعليم في المدارس الحكومية وإتاحة فرص التعليم المتكافئة لأبناء المناطق المحيطة بمشروع الشركة. وقد أقيمت الاحتفالية بحضور نخبة من الشخصيات العامة وممثلي مجتمع الأعمال وبعض الهيئات الحكومية، ومن بينهم الدكتور رضا حجازي رئيس قطاع التعليم العام بوزارة التربية والتعليم، ، والدكتور أدهم رمضان عميد الدراسات العليا بالجامعة الأمريكية بالقاهرة.

وتهدف الشركة المصرية للتكرير من خلال هذه المبادرة التي تقام سنويا إلى منح 30 معلم بمرحلة الحضانة والتعليم الابتدائي فرصة المشاركة ببرنامج "التعليم المبكر" (CELE)، وهي دبلوما احترافية مقدمة من الجامعة الأمريكية بالقاهرة مصممة خصيصًا لتثقيفهم حول كيفية تعليم الأطفال سواء في الفصول الدراسية أو المنازل. ويركز البرنامج على إحداث نقلة نوعية في مهارات المعلمين من خلال التدريب المكثف على أحدث ما وصلت إليه أساليب التعليم "في سنوات التعليم المبكر"، بما في ذلك تنمية مهارات التعلم عند الأطفال، وتطوير ممارسات التقييم لدى المعلمين، إلى جانب رفع مؤهلاتهم المهنية والتطرق لكل ما هو جديد في تكنولوجيا الوسائط التعليمية. وسوف تقوم الشركة بمتابعة وتقييم أداء المعلمين بعد إتمام المنحة بنجاح والحصول على الدرجات العلمية لضمان نقل الخبرات التدريبية وأساليب التعليم الجديدة التي اكتسبوها بما يساهم في تحسين جودة التعليم بمدارسهم.

وفي هذا السياق أوضح الدكتور أحمد هيكل رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للتكرير ومؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، أن الشركة تتبنى منهج تطوير شامل من أجل المساهمة في حل مشكلة التعليم في مصر، ويشمل ذلك تقديم المنح الدراسية لطلبة الجامعات والخريجين وتدريب المعلمين والطلبة من خلال مؤسسة القلعة للمنح الدراسية (QHSF)، بالإضافة إلى تجديد المدارس الحكومية وتحديث بنيتها الأساسية، فضلاً عن إطلاق دورات التدريب الفني والمهني من جانب مختلف الشركات التابعة مثل الشركة المصرية للتكرير.

وتابع هيكل أننا نتطلع إلى مساهمة تلك المبادرات الشاملة في تطوير المنظومة التعليمية وبالتالي سد الفجوة بين المهارات المتاحة والمطلوبة باعتبارها أحد أكبر المشكلات التي تقف عقبة أمام تحقيق التقدم والتنمية المنشودة في مصر.

جدير بالذكر أن برنامج المنح الدراسية "مستقبلي" قام بتقديم منح متميزة لـ22 مستفيد من أجل استكمال دراستهم بأبرز الجامعات المرموقة وهي الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا وجامعة عين شمس وجامعة زويل وجامعة النيل والجامعة الأمريكية بالقاهرة، ليصل إجمالي عدد المستفيدين إلى 28 طالب. ويعد برنامج المنح الدراسية "مستقبلي" للمعلمين والطلاب ثمرة التعاون بين الشركة المصرية للتكرير وأبناء المجتمع المحلي ومنظمات المجتمع المدني بمنطقة مسطرد، بعد إجراء الدراسات الشاملة لتقييم ورصد احتياجات أبناء المنطقة.

كما يقوم برنامج المنح الدراسية "مستقبلي" بتقديم منح متميزة للطلبة الخريجين من أبناء المجتمع المحلي بهدف استكمال دراستهم بأبرز الجامعات خارج مصر، وذلك بشرط التعهد بالعودة للعمل في مصر بعد استكمال بعثتهم وتقديم نموذج يحتذى به للأخرين من أبناء مجتمعاتهم. وقد تم الإعلان عن تقديم أول منحة لأحد الخريجين المتميزين في يونيو 2017 للدراسة بمجال اقتصاديات الصحة بجامعة شيفيلد في المملكة المتحدة، وذلك خلال احتفالية مؤسسة القلعة للمنح الدراسية بمناسبة مرور 11 عام على نشأتها.

ومن جهته أكد محمد سعد العضو المنتدب للشركة المصرية للتكرير، بأنه يتم اختيار المشاركين بالبرنامج بناءً على سابقة أعمالهم في مجال خدمة المجتمع وقدرتهم على مشاركة ونقل المعارف والخبرات للآخرين، مشيرًا إلى أن الشركة قد بدأت في تحقيق نتائج ملموسة من هذا البرنامج، حيث يقوم المستفيدين من برنامج المنح الدراسية "مستقبلي" للمعلمين بتدريب المعلمين في المدارس الأخرى المحيطة بمشروع الشركة بعد إتمام المنح بنجاح والحصول على درجاتهم العلمية.

جدير بالذكر أن "مستقبلي" هي إحدى مبادرات التنمية المجتمعية المستدامة التي تتبناها الشركة المصرية للتكرير، حيث قامت الشركة بالتعاون مع أبناء المجتمع المحلي بتقييم المهارات المتاحة ورصد اهتمامات واحتياجات المجتمع، وهو ما أثمر عن إنشاء مراكز للتنمية المجتمعية عام 2008.

وتحرص الشركة المصرية للتكرير على المشاركة بالعديد من المبادرات والبرامج التي تركز على تطوير المنظومة التعليمية من كافة الجوانب، مثل تجديد المدارس وتنمية قدرات المعلمين ودعم الطلاب والسيدات وشباب رواد الأعمال. وقامت الشركة حتى الآن بتجديد 3 مدارس مع إجراء أعمال الصيانة الجزئية في 37 مدرسة أخرى، وتطوير اثنين من مراكز التدريب المحلية، مما أثمر عن إفادة 36 ألف طالب. وقامت الشركة أيضًا بتوفير جميع المستلزمات المدرسية والحقائب والزي المدرسي لـ 3204طالب.

كما قامت الشركة المصرية للتكرير بإطلاق اثنين من البرامج لدعم وتمكين المرأة والشباب بمنطقة مسطرد، وهما برنامج "تمكين" الذي يهدف إلى تقديم كافة أشكال الدعم، سواء الدعم المادي أو العيني للسيدات، وبرنامج "مشروعي" الذي يقوم بدعم وتمكين الشباب من خلال مساندة المشروعات الصغيرة القائمة والجديدة التي قاموا بتطويرها.

ومن ناحية أخرى أكدت غادة حمودة رئيس قطاع التسويق بشركة القلعة، أن الشركة تركز منذ نشأتها على مبدأ الاستثمار المسئول في قطاعات تكميلية وإقامة المشروعات الاستثمارية ذات المردود الإيجابي المستدام على المجتمعات والبيئة المحيطة. وأضافت أن الشركة المصرية للتكرير هي نموذج حي يجسد تلك الاستراتيجية حيث تساهم في سد احتياجات السوق المصري من البدائل العملية للاستيراد وخلق أكثر من 15 ألف فرصة عمل جديدة، وفي نفس الوقت تحقيق عائد إيجابي على المجتمعات المحيطة بالمشروع من خلال إطلاق مبادرات التنمية المجتمعية المختلفة مثل برنامج "مستقبلي"، و"مشروعي" لدعم المشروعات الصغيرة للشباب، و"تمكين" لدعم المرأة المعيلة، و"تكافل" لدعم متحدي الإعاقة. كما تأمل القلعة في تقديم نموذج يحتذى به، مع تشجيع شركات القطاع الخاص على أن اتباع نفس المنهج بما يساهم في دفع عجلة التنمية الاقتصادية المستدامة في مصر.